طريقة بسيطة جدا للحصول على 10 دولارات يوميا | تصميمك
طريقة بسيطة جدا للحصول على 10 دولارات يوميا

طريقة بسيطة جدا للحصول على 10 دولارات يوميا

شارك المقال
طريقة بسيطة جدا للحصول على 10 دولارات يوميا

طريقة بسيطة جدا للحصول على 10 دولارات يوميا.

مرحبا بكم في هذا الشرح الجديد واللذي سنتطرق فيه لموقع Paidera الرائع هذا الشرح موجه خصيصاُ  للإخوة اللذين لم يحالفهم الحظ  بعد، في جني أولى دولاراتهم بالمناسبة الموقع شبيه بتطبيق كيكي تايم - Kiki Time اللذي قمت بشرحه سابقا ، الفرق الوحيد هو طريقة العمل أما في ما يخص طرق السحب و إثباتات السحب فهما متشابهين لذالك دعونا نتعرف على هذا الموقع الرائع .

Paidera هو عبارة عن موقع لإنجاز المهام الصغيرة واللتي تكون على شكل Tasks أو Surveys ، يعني المهام المقدمة تكون محدودة إما في تثبيت التطبيقات ( ألعاب ...) أو الإجابة على الإستبيانات وعند إنجاز كل مهة تحصل أنت في المقابل على بعض السنتات بامكانك جني حتى 10 دولارات باليوم إن قمت باستثمار وقتك جيدا في الإجابة وإنجاز المهام ، صراحة وكما أعيدها دائما لا أنصح بالعمل مع هذه المواقع وذالك لأن الربح منها يكون ضئيلا بالمقارنة بالمهام او الوقت المستثمر فيها لكن دعني أوضح لك الفكرة جيدا إن كنت تريد العمل والبدئ بشكل جيد فأنت بحاجة إلى بعض المال يعني بحاجة إلى رأسمال سواء كنت تريد إنشاء موقع أو مدونة أو بدئ العمل مع مواقع التسويق بالعمولة .



لذالك لا بأس في البدئ مع هذا الموقع واللذي أضمنه شخصيا وقمت بتجربته سابقا للتأكد من صحته، وفعلا تاكدت من أن الموقع صادق ويختلف عن باقي المواقع الأخرى ومن الأشياء تميزه عن غيره هي :

  1. سهولة الحصول على المهام وتنفيذها .
  2. الحصول على المقابل فور إنجاز أية مهمة.
  3. توفر طرق دفع مختلفة ( بايبال، التحوبل البنكي ،بايونير...).
  4. توفر وبشكل دوري إثباتات السحب .
  5. الحد الأدنى للدفع 30 دولار.

ولمعرفة طريقة عمل الموقع أدعوك لمشاهدة هذا الشرح البسيط .



بالإضافة إلى مميزات اخرى وكما ذكرت من قبل لعل هذه الخاصيات هي تميزه عن غيره وتجعله موقع موثوق، إن قمت باليحث عن مثل هذه المواقع ستجد المئات والمئات منهم لكن أغلبهم عبارة عن شبكات من النصب لذالك حاول فقط التركيز مع هذا الموقع الرائع وقم بإنجاز المهام وفي المقابل أضمن لك الحصول على أولى دولاراتك والتي ستفتح لك أبوابا أخرى في عالم العمل على النت والربح الحقيقي .




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق